تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
  • Arabic

 

 

 انطلاقة قوية لبطولة الطائرة الشاطئية لإتحاد الرياضة للجميع

23/06/2016 03:56 ص

 

شهدت البطولة الرمضانية الأولي للكرة الطائرة الشاطئية التي ينظمها الاتحاد القطري للرياضة للجميع انطلاقة قوية ومنافسة شديدة خلال مباريات الافتتاح التي اقيمت أمس علي ملاعب نادي الغرافة للكرة الشاطئية. حيث أقيمت مباراتان جمعت الأولى فريقي العديد والغارية ضمن منافسات المجموعة الأولى ، فيما جمعت المباراة الثانية الريان مع زكريت ضمن المجموعة الثانية . حقق فريق العديد فوزاً مستحقاً على فريق الغارية في مباراة الافتتاح ، بعد منافسة قوية نجح خلالها في تحويل خسارته في الشوط الأول 21-15 إلى فوز مستحق بالمباراة بنتيجة شوطين مقابل شوط واحد بعد انتزاعه الفوز في الشوط الثاني 22-20 ،ونجح في حسم المباراة بالفوز بالشوط الثالث 15-13 ليحقق نقطتين في بداية مشواره في البطولة ويحصد الغارية نقطة واحدة. وفي المباراة الثانية ، نجح الريان أيضا في الفوز بالمباراة بذات النتيجة علي فريق زكريت رغم خسارته في الشوط الأول 21-17 ، وحقق التعادل بالفوز في الشوط الثاني 21-18 ، ونجح في انهاء المباراة لصالحه بعد الفوز في الشوط الثالث 15-12 ، ليفوز بنقطتين مقابل نقطة واحدة لزكريت . وتقام منافسات البطولة علي ملاعب نادي الغرافة للكرة الشاطئية،وتستمر حتي 27 يونيو الجاري ،يديرها طاقم تحكيمي من الاتحاد القطري للكرة الطائرة ممثل في عمر الخلافي وسلامة أبوزيد وللتسجيل شيخة التركي . ويشارك في البطولة ستة فرق مقسمة على مجموعتين ، تضم المجموعة الاولى فريق العديد ، الغارية ، شرق ، فيما تضم المجموعة الثانية فرق الريان ، زكريت ، عريدة. وكان الاتحاد القطري للرياضة للجميع قد حدد عددا من الشروط للمشاركة في البطولة حيث يحق  لكل فريق تسجيل ثمانية لاعبين قطريين من مواليد 2000 فما فوق ، منهم أربعة لاعبين في الملعب بالاضافة الى أربعة أخرين بدلاء ، على أن لا يكون اللاعب مسجلا في قوائم وسجلات الاتحاد القطري لكرة الطائرة خلال الموسمين السابقين تأتي البطولة ضمن أجندة الاتحاد القطري للرياضة للجميع التي يهدف من خلالها لنشر الثقافة الرياضية والتأكيد على مفهوم الرياضة للجميع واستمرارية ممارستها بصفة منتظمة لجميع الفئات العمرية وزيادة الوعي بأهميتها لما لها من مردود صحى واجتماعي ونفسي واقتصادي على أفراد المجتمع والدولة. ويسعى الاتحاد إلى تنفيذ برامج وأنشطة الرياضة للجميع من أجل تحسين جودة حياة أفراد المجتمع للوقاية من الأمراض الناتجة عن قلة الحركة والخمول البدني عن طريق برامج الوقاية بالممارسة الايجابية والمنتظمة للأنشطة البدنية والرياضية باعتبارها أفضل البرامج الوقائية خلال مراحل العمر المختلفة، مع التصدي والمواجهة لتحديات التغيير في نمط حياة أفراد المجتمع وما يتبعه من انخفاض في مستوى النشاط البدني وما يقترن بها من أمراض العصر ، الامر الذي يزيد من توفير الطاقة الحيوية الكافية للاستمتاع بأنشطة وقت الفراغ والترويح بما يناسب طبيعة أفراد المجتمع القطري، والاستخدام الأمثل للموارد والمنشآت الرياضية المختلفة بالدولة، ووضع برامج مساندة للخطط والأنشطة المقامة في الدولة بغرض إشراك جميع فئات المجتمع القطري.

 



39b71b8e-e635-418a-aee3-31a029ccf539

Quick Links

Social List

Skip Navigation Links2016-036