تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
  • Arabic

 

 

 وزارة الثقافة والرياضة تدعم رواد العمل الشبابي القطري وتوقع عقود مع 20 شابا وفتاة

18/10/2016 11:13 م

 

وقعت وزارة الثقافة والرياضة ممثلة فى إدارة  الشؤون الشبابية بعد ظهر الثلاثاء  الموافق 18 أكتوبر 2016 عقودا مع خريجى برنامج مبادرات العمل الشبابى (1) والذى أطلقته  الوزارة العام الماضي  وبهدف لتخريج مدربين قطريين وتأهيلهم لتقديم دورات تدريبية للشباب القطري.

كما وقعت الوزارة أيضا  عقدين مع اثنين من شباب البرنامج قاما بتأسيس شركتين وفازا بجائزتين من بنك قطر للتنمية ، وينص العقد على قيام كل شركة بتنفيذ توصية من توصيات ملتقى الشباب القطري الذي  نظمته الوزارة العام الماضي

    وقع العقود السيد عبد الرحمن بن محمد الهاجرى مدير إدارة  الشؤون الشبابية بحضور كل من الدكتور عيسى الحر والسيد فواز المسيفري رئيس قسم المراكز الشبابية والسيد خليل الريحاني

وأكد السيد عبد الرحمن الهاجري  في كلمة  له أن  توقيع العقود اليوم يأتى ضمن توجيهات سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة بضرورة تمكين الشباب القطري ودعمهم

وأشار   إلى  مبادرات العمل الشبابي (1) التي تقدم لها العام الماضى 40 شابا وفتاة تخرج  20 شابا وفتاة تم تدريبهم فى جميع المجالات التي تتماشى مع رؤية واستراتيجية وزارة الثقافة والرياضة

وأضاف  أنه  بموجب تلك العقود سيتمكن الشباب والفتيات من تقديم دورات تدريبية كل فى مجاله بالمراكز الشبابية واللجان الثقافية التابعة للوزارة على أن  تقدم الوزارة الدعم المادي  لتقديم هذه الدورات

وأكد الهاجرى أن  الوزارة نجحت من خلال برنامج مبادرات العمل الشبابي من تخريج قيادات شبابية واعية .. مشيرا فى هذا الصدد بنجاح اثنين من رواد العمل الشبابي من تأسيس شركتين لخدمة العمل الشبابي  فى دولة قطر

وجدد تأكيده على أن مبادرة رواد العمل الشبابي، هي إحدى مبادرات إدارة الشؤون الشبابية، وأنها تأتي استمرارا لتنفيذ استراتيجية الوزارة في التمكين للشباب القطري والعمل على صقل مواهبهم وتنميتها في مختلف المجالات بما فيها الجوانب القيادية،

وقال  الهاجري إن الوزارة وبتوجيهات من سعادة وزير الثقافة والرياضة مستمرة في تقديم الدعم للشباب القطري .. مشيرا في  هذا الصدد إلى  انطلاق مبادرة رواد العمل الشبابي (2) والتى ستؤهل الشباب القطري لإدارة المراكز الشبابية، وتمكينهم وإعدادهم كقيادات تنفيذية شابة وقادرة على قيادة المراكز الشبابية وتطويرها
وأثنى الشباب من خريجى برنامج مبادرات العمل الشبابى (1)  على جهود وزارة الثقافة والرياضة ودعمها للبرنامج ، ووجهوا الشكر إلى  سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة على إهتمامة وحرصه الشديد على إنجاح البرنامج ودعمه ووقوفة الدائم والمستمر معهم منذ إطلاق هذا البرنامج

وقال ناصر المغيضيب أحد الشباب الخريجين إنه صاحب مبادرة شركة تمكين هو وزميله محمد شاهين وفكرة الشركة تقوم على تدريب الشباب واكسابهم المهارات اللازمة لإطلاق مبادرات لخدمة المجتمع من أجل إحداث  تغيير ايجابي في المجتمع .

وقال المغيضيب هناك جهود كبيرة بذلت من جانب المسؤولين في وزارة الثقافة والرياضة من أجل إنجاح هذا البرنامج بهدف دعم الشباب القطري ، ونحن ننتهز هذة الفرصة لنقدم الشكر لهم جميعاً ونقول إن هذا ليس بغريب عنهم في دعم شباب قطر .

ومن جانبه قال نايف الشهراني أحد الشباب الخريجين إن وزارة الثقافة والرياضة قدمت برنامجا فريدا من نوعه  منح الفرصة لنا نحن كشباب قطريين حتى نطور مهاراتنا ونكون مدربين ونستطيع خدمة مجتمعنا ووطنا ، وهي خطوة ممتازة تؤكد أن المسؤولين في الوزارة وعلى رأسم سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة يولون اهتمام كبير للشباب القطري بهدف دعمه ومساندتة لخدمة بلادة .

وقال محمد شاهين إن البرنامج تضمن توعية وتطوير ودعم ومنح فرص للشباب وبالتالي توفرت به عدة مزايا لنا نحن الشباب ، وهنا لابد وأن نثني على جهود وزارة الثقافة والرياضة فقد أحدث هذا البرنامج تغييرا في حياتي بالفرصة التي سنحت لي من خلاله ، وهو ما يدعونا لتحفيز الشباب القطري على المشاركة في البرنامج والإستفادة منه لخدمة مجتمعنا .
ولم يغفل البرنامج العنصر النسائي فقد شهد مشاركة واسعة من الفتيات ، اللاتي أكدن على استفادتهن من برنامج مبادرات العمل الشبابي (1) بكل ما يحمل من ميزات وفرص جيدة ، حيث قالت المهندسة الجازي فطيس مساعد عميد كلية الهندسة بجامعة قطر إن استفادتها كانت كبيرة من هذا البرنامج فهي مبادرة فريدة من نوعها ساعدتنا بشكل كبير في تطوير مهارات التدريب ، كما ساعدتنا في مرحلة ما بعد انتهاء المبادرة ، حيث لم تبخل وزارة الثقافة والرياضة علينا وقدمت لنا كل الدعم والجهد حتي نكون مدربين أكفاء .

وتوجهت نورة أل رحمة بالشكر إلى  سعادة وزير الثقافة والرياضة على وقوفه خلف هذا البرنامج الذي وصفتة بأنه برنامج متميز للشباب القطري ، فقد أدخلنا في عالم التدريب للتنمية البشرية وطور مهاراتنا وفتح لنا مجالات واسعة في المراكز الشبابية المختلفة .

 
ومن جانبها قالت نجلاء الطيري إحدى خريجات البرنامج إن برنامج مبادرة رواد العمل الشبابي هو برنامج وجد لخدمة شباب قطر وفكرتة رائعة واستفاد منها الكثير من الشباب على مستوى التدريب والمعلومات على أيدي مدربين محترفين ركزوا جهودهم في تمكين الشباب واكسابهم الخبرات اللازمة للتدريب













 



129f9a3f-1b43-4c2f-b980-619b89c8b3e8

Quick Links

Social List

Skip Navigation Links2016-262