تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
  • Arabic

 

 

 الأحمري يستعرض تجربته مع القراءة خلال محاضرة في "بيوت الشباب" اليوم

28/03/2017 08:40 ص

 

تنظم بيوت الشباب القطرية في السادسة من مساء اليوم الثلاثاء 28 -3 -2017 محاضرة بعنوان" تجربتي في القراءة " للكاتب والمفكر الدكتور محمد حامد الأحمري بـمقرها بمنطقة اللقطة  ضمن برنامجها الثقافي الصيفي الذي تهدف من خلاله لزيادة وعي الشباب بأهمية القراءة في بناء الخبرات الحياتية وانعكاسها على تفكير الشباب  وبناء شخصيتهم ،الى جانب كونها الغذاء الحقيقي للروح والنافع في استغلال الوقت والطاقة بما ينفعهم في حياتهم العملية والاجتماعية

ومن جانبه قال الدكتور محمد حامد الأحمري انه من المهم توجيه الشباب للقراءة والثقافة العامة وهو دور مشكور لبيوت الشباب القطرية التي تحرص دائما على دعم توجهات الشباب ،والاهتمام بثقافتهم والإطلاع على  العالم من حولهم من خلال القراءة وتوفير المحاضرين في المجالات المختلفة  ،وذلك طريق لنهضتهم وثقافتهم بما ينعكس عليهم وعلى المجتمع بشكل عام

وحول المحاضرة أكد الدكتور محمد الأحمري انه بعد عمر من تجربة القراءة سيحاول في المحاضرة ان ينقل للشباب خلاصة تجاربه من خلال استعراضه لكتابه "مذكرات قارئ " والذي يمثل رصدا امينا لجميع الاهتمامات ،لافتا الى الكتاب ليس كله نصائح انما يعد نوعا من التقاط الفوائد من القراءة على مدى العمر .

وأوضح الدكتور الأحمري قائلا "ان أهداف القراءة والكتابة حراسة العقل وتقليبه وتجديده ، وإنقاذه من الترهل والموت البطيء وليس طمأنته إلى ما هو عليه ، فإذا أصبحت القراءة قيدا جديدًا لذواتنا فعلينا أن نعاود النظر في غايتنا من القراءة ومما نقرأه لأن القراءة نافذة نحو الحياة والقوة والمعرفة والمتعة والعلاج ، وليست وسيلة للركود ولا حبسا للفهم والعقل والسلوك،منوها الى ان  الكتاب سجل لرحلته  مع القراءة ومع الذات والآخرين ، ومع الكتابة والمحاورة ، واقتباس من تجارب قدّاحي الهمم عبر العصور".

ولفت الدكتور الأحمري الى أن القراءة هي نشاط عقلي لغوي ،و وسيلة تواصل ، ومصدر لغوي ،وإعادة تشكيل للوجود ، وبناء معرفي لا حد له ، و رابط للمحبة بين الشعوب ، ومجهر الحقيقة لفهم الأوضاع ، لكن بعض المشاكل تحد من دورها ، وتقف حجر عثر في تأدية وظيفتها وهو ما يجب ان نكثف الجهود  لإعادة الأهمية للكتاب وللقراءة دورهما  ،مشيرا الى ان ما تنظمه بيوت الشباب من محاضرات في هذا الشأن يمثل لبنه في جذب الشباب للقراءة والثقافة بشكل عام وهو دور ريادي يؤكد رسالتها و دورها المتميز في استثمار اوقات وطاقات وجهود الشباب فيما ينفعهم وينفع المجتمع .

ودعا الدكتور الأحمري الشباب الى الاستفادة من عرضه لتجربته في القراءة من خلال المشاركة بالمحاضرة والتجاوب مع ما سيطرح فيها من تجارب وتفاعلات ،معربا عن امله ان تحقق المحاضرة اهدافها في الحث على القراءة والإطلاع لأهميتهم للشباب .

جدير بالذكر ان  الموسم الثقافي لبيوت الشباب القطرية  يتضمن مجموعة من المحاضرات والندوات الثقافية والفكرية التي تعمل على تطوير المهارات المختلفة للشباب وتنمية قدراتهم بما يحقق طموحاتهم المستقبلية وتطلعاتهم العملية .

 



c3aafc14-423f-4bca-9670-5bab804c46d6

Quick Links

Social List

Skip Navigation Links2017-163